Site icon مجلة قناص

«الأفعوان الحجري».. كتاب شِعري جديد لـِ نوري الجراح

غلاف الكتاب (منشورات المتوسط)

صدر حديثاً عن منشورات المتوسط في ميلانو، كتابٌ شعريٌ جديد للشاعر السوري نوري الجراح حمل عنوان “الأفعوان الحجري”، ويشير العنوان الفرعي في غلافه “مرثية برعتا التدمري لمحبوبته ريجينا” إلى قصيدة حب ذات طابع رثائي، حيثُ يتألف الكتاب من قسمين ضم الأول النشيد الرثائي، وضم الثاني قصائد متصلة به: الكتاب في فهرس الكتاب، استهلال تحت عنوان “ما قبل القصيدة، تليه “إشارة تتعلق بالاسم”، ثم القصيدة التي هي نشيد ملحمي أطلق عليه الشاعر صفة “سيرنادا شرقية” ثم تحت عنوان “ما بعد القصيدة: أصوات وأنشودات”، وضم القصائد التالية: “أنشودة ريجينا عند النهر”، “رامي القَوسِ مِن تدمرتا”، “ولادة المُحَارِبِ المُرقَّش”، “أَخْبَارُ بُودِيْكا “، “مَرْثِيّةٌ رُوْمَانِيّة”، “لِسَانُ النَّار: The Ruin”، “أصَابعُ جُوْليا دومنا المَفْقودة”، “مرسوم كَاراكلا”؟

الكتاب مزود بإشارات مرجعية تضيء خلفية الملحمة الشعرية والقصائد المحيطة بها، والتي تشكل أصواتا وكينونات مرتبطة بها. ويصفها الناقد خلدون الشمعة في إحدى طيتي الغلاف بأنها ملحمة جسور، وعمل غير مسبوق في الشعرية العربية الحديثة: “في هذه الملحمة الجسور، تكمن رحلة شعرية مبتكرة لملمح مقموع عادة، ملمح مسكوت عنه أو ربما منسي كلياً في التراثين الأدبي الإنكليزي والعربي. والحال أن كلا التراثين لا يمكن أن يُقَيَّما نقدياً أو ينظر إليهما على النحو نفسه، بعد الآن، في ضوء هذا الأثر الشعري. رحلة الشاعر السوري هنا هي في تقديري سيرنادا شرقية الطراز Eastern Serenade لحن يعزف في الهواء الطلق من قبل فارس تدمري قادم من الشرق ليحرر ريجينا السلتية القادمة من الشمال، عاشق يطل على شرفة محبوبته مسطراً شهادة أخاذة على القدرة على الإبداع الشعري، ولعلها مقاربة حداثية تجعل القدامة جنساً أدبياً ناطقاً بالكشف والإضاءة”.

جاء الكتاب في 110 صفحات، واحتوى على عدد من صور المنحوتات التي تنتمي إلى الحقبة نفسها بما فيها صورة للوح الجنائزي لريجينا، بعدسة الشاعر.

نوري الجراح:

شاعر من سوريا من مواليد 1956، له العديد من المجموعات الشِّعْرِيَّة، أشرف على تأسيس عدد من المجلَّات الثَّقافيَّة العربية، ويرأس حالياً تحرير مجلَّة “الجديد” الشَّهريَّة الثَّقافيَّة اللَّندنيَّة، ويشرف على أعمال “المركز العربي للأدب الجغرافي – ارتياد الآفاق” وعلى “جائزة ابن بطُّوطة لأدب الرحلة”. مقيم في لندن.

صدر له: (الصبي) بيروت 1982، (مجاراة الصوت) لندن 1988، (نشيد صوت) كولونيا 1990، (طفولة موت) الدار البيضاء 1992، (كأس سوداء) لندن 1993، (القصيدة والقصيدة في المرآة) بيروت 1995، (صعود ابريل) بيروت 1996. (حدائق هاملت) بيروت 2003. “طريق دمشق” و”الحديقة الفارسية” في مجلد واحد بيروت 2004. “يوم قابيل” حيفا- بيروت 2013. “يأس نوح” بيروت 2014، “مراثي هابيل” بيروت 2015. “مرثيات اربع” اسطنبول 2016 “قارب إلى ليسبوس” ميلانو 2016. “نهر على صليب” بيروت 2018، “لا حرب في طروادة” ميلانو 2019، “الأفعوان الحجري” ميلانو 2022. وقد صدرت هذه الأعمال في طبعات عدة في بيروت والقاهرة، والجزائر، ولندن، وحيفا، ونيقوسيا، واسطنبول، وغيرها. وقد طبعت عدة طبعات. صدرت أعماله الشعرية الكاملة عن “المؤسسة العربية للدراسات والنشر” في ثلاثة مجلدات ما بين 2008 و2022.

الشاعر نوري الجراح | fb.com/almutawassit

خاص قناص

Exit mobile version
التخطي إلى شريط الأدوات