عُمان في عيدها الثاني والخمسين عُمان في عيدها الثاني والخمسين

السوبرانو المغربية سميرة القادري تعود بقوة بعمل فني جديد

أصدرت أخيراً السوبرانو المغربية سميرة القادري، أحدث أعمالها الغنائية الموسومة بـ”أسميتها قمري”، وهي أغنية من أغنيات ألبومها الجديد الموسوم بـ“حين أهوى” وهو ثمرة تعاون بين السوبرانو وخيرة من الفنانين والمؤلفين الموسيقيين بالوطن العربي، أما أغنية “أسميتها قمري”، التي كتب كلماتها الشاعر محمد موسى حمود، فهي من تأليف موسيقي للفنان اللبناني مصطفى مطر والماستورينغ والميكساج للفنان العالمي كارنو باغاصريان، فيما قام بالعزف مجموعة من الفنانين من المغرب ولبنان، حيث قامت الأوركسترا السمفونية بودابيست بهنغاريا بمشاركة مجموعة من الفنانين المتفردين من المغرب ولبنان.

 وقدمت الفنانة سميرة القادري أغنيتها الجديدة باللغة العربية الفصحى في قالب أوبرالي على طريقة الفيديو كليب الذي يظهر الأصالة المغربية، من خلال اللباس، الديكور وكذلك الشخصيات، حيث حاول المخرج أحمد سعيد القادري رسم لوحة تعبيرية تجسد فيلماً قصيراً عن قصة حب متخيلة ومستحيلة التحقيق على غرار قصص الحب المستوحاة من الشعر الأندلسي التي تجسد قيمة المرأة التي يصعب الوصول إليها، وذلك من خلال زمكاني عمل على الاحتفاء بقصور وعمران مدينة طنجة، ليبيت تاريخ المغرب الأصيل والعريق في حقب تاريخية مختلفة.

والجدير بالذكر، أن سميرة القادري استطاعت أن تحصد على العديد من الجوائز الوطنية والعالمية لما قدمته للساحة الفنية المغربية والمتوسطية من انجازات إبداعية تشهد لكفائتها وحضورها المتميز، نذكر منها جائزة الفارابي للموسيقى العريقة من المجلس الوطني للموسيقى التابع لليونسكو والميدالية الفضية لأكاديمية الفنون والعلوم والآداب بباريس وجائزة ناجي نعمان للثقافة بلبنان وجائزة المهاجر بأستراليا، كما اختيرت من قبل الشركة الوطنية المغربية للإذاعة والتلفزة المغربية كأفضل فنانة لسنة 2013.

خاص قناص

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى