عُمان في عيدها الثاني والخمسين عُمان في عيدها الثاني والخمسين

«جدار على الحدود» قصص من أدب المهاجرين في إيطاليا

صدر مؤخراً عن منشورات المتوسط في إيطاليا، كتابٌ جديد للكاتب والمترجم السوري الزميل يوسف وقاص، حمل عنوان: “جدار على الحدود” وعنوان فرعي يشي بمشروع الكتاب وهو “قصص من أدب المهاجرين في إيطاليا”.

تضمن الكتاب 17 نصاً قصصياً، لـِ 17 كاتبٍ من أصول غير إيطالية، لكنهم يكتبون باللغة الإيطالية التي هاجروا أو لجؤوا إلى بلادها، فكتبوا بها أو صاروا كتاباً فيها. إذن، فهي نصوص مهاجرة بحث عنها وجمعها وهجَّرَها لنا (إلى العربية) واحد من أبرز كتاب هذا النوع، الذي بات راسخاً في إيطاليا تحت اسم (أدب المهاجرين في إيطاليا)، والتي تطرح بدورها سؤالاً هاماً وهو: هل يعدّ هذا الأدب جزء من أدب إيطاليا؟. يوسف وقاص الذي يكتب باللغتين العربية والإيطالية، ويترجم بينهما، يضع لنا أيضاً، في هذا الكتاب مقدمة وافية وكافية عن هذا الصنف.

تضاعفت في العقود الأخيرة، التَّيَّارات الأدبية متعدِّدة الأصوات والاتِّجاهات في المشهد الثقافي الإيطالي، ويبدو أنه يصعب تصنيفها حالياً – بحسب آراء كثير من النُّقَّاد – لأنها مفتوحة على ظواهر طارئة، أصبحت تُميِّز المشهد الأوربي والعالمي. ويقصد بهذه الظواهر، نصوص كُتبت بلغات مُكتَسَبَة، وأحياناً قادمة من العالم السفلي للمهاجرين (عالم الجريمة والسجون)، بتعبيرات شاعرية ذات طابع هجين، ومن إبداعات فنيَّة، يمكن حصرها في أصوات الشتات القادمة سواء من المستعمرات الإيطالية السابقة، وسواء من بقية أنحاء العالم.».

جاء الكتاب في 216 صفحة من القطع الوسط.

يوسف وقّاص: من كتّاب أدب المهاجرين في إيطاليا. مواليد حلب السورية 1955. نشر عدة كتب باللغة الإيطالية، ونال وسام الاستحقاق من رئيس الجمهورية الإيطالية لمساهماته ونشاطاته في المجال الثقافي. ترجم عدة روايات إيطالية إلى اللغة العربية، ويكتب في العديد من المجلات والصحف العربية والإيطالية المتخصصة. صدرت له مؤخراً عن منشورات المتوسط رواية بعنوان: في الطريق إلى برلين.

خاص قناص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى