عدد مارس: مجلة “قناص” تحتفي بالروائي عبد الرزاق قرنح

https://qannaass.com/2022/03/

تضمن العدد الجديد (مارس) من مجلة “قنّاص” ملفاً عن الروائي عبد الرزاق قرنح الفائز بجائزة نوبل للأدب في دورتها الأخيرة، بالإضافة إلى مجموعة من المقالات والنصوص الإبداعية والحوارات الثقافية، ساهم في كتابتها نخبة من الكتَّاب والنقاد والمبدعين، بينما أثَّثَ الفنّان التشكيلي السوداني عادل حسن كرمة بلوحاته عدد مارس.

في باب الشعر نقرأ لكل من الشعراء فراس سليمان (بيان متأخر)، طالب المعمري (رزنامة الورود الذابلة)، رفيقة المرواني (قصائد). بينما في باب السرد نقرأ لهاني السالمي (مشاهد لا تشيخ في عقلي)، محمود علي (الزرقة التي فاضت من عيني المريض).

في باب مكتبة بورخيس كتب الناقد والأكاديمي السوري مازن أكثم سليمان عن الشاعر الراحل سليمان عوّاد بوصفه رائداً لقصيدة النثر العربيّة، كما ونقرأ عن كتاب جديد لتيسير خلف بعنوان “سيرة الأجواق المسرحية العربية في القرن التاسع عشر”. وفي محور الدراسات كتب الناقد المغربي رشيد الخديري عن (ميشيل فوكو: إرادةُ المعرفة أفقاً). في محور الترجمة نقرأ قصائد للشاعرة السويدية تسليمة نسرين بترجمة مأمون الزائدي، ويترجم الشاعر زاهر السالمي مادة إشكالية وغايةً في الأهميّة، بعنوان (كتيب التعليمات: كيف تقرأ جون آشبيري).

في باب عين قنّاص نقرأ- ضمن محور السينما- مادة نقدية للكاتب والناقد السوري علي سفر عن هواجس سينمائية في سنة الوباء الثانية -2021، وفي محور فوتوغراف مادة للناقد العراقي خضير الزيدي حول الفن الفوتوغرافي العراقي، وفي محور تشكيل تترجم نور نصرة مقالاً عن المزادات وخروج التفرّد الذكوري من المذاق الفني.

في باب فيديو يقرأ الشاعر العُماني طاهر العميري قصيدة بعنوان “تغريبة الرمل والماء” وتنتمي إلى الشِعر الشعبي. وفي باب جهات نقرأ حواراً مع المترجم المغربي سعيد بنعبد الواحد- أجراه فيصل رشدي، بالإضافة إلى قراءة لناصر رباح عن حضور المكان وغيابه في السرد الفلسطيني، وأخرى لبسّام الكلباني عن تقاطعات بين “البؤساء” لفيكتور هوجو و”الحرام” لـيوسف إدريس، عدا عن ثلاث مواد مدرجة ضمن ملف قناص، هي: (عبد الرزاق قرنح يفوز بجائزة نوبل للأدب)، (خمسة كتب لتبدأ بها رحلتك مع عبد الرزاق قرنح)، (عبد الرزاق قرنح.. الحياة ما بعد الصدمة). وفي باب أخبار ثقافية ثمّة تغطيات عدة لأبرز الأحداث والفعاليات الثقافية، حيثُ كتبت ميسون شقير عن مهرجان فبراير الشعري في مدريد، وكتبت الدكتورة علياء الداية عن رحيل الروائي وليد إخلاصي، كما نقرأ عن افتتاح معرض فردي للفنان العراقي معتصم الكبيسي، ومن المغرب نقرأ عن فعالية شعرية للأطفال في دار الشعر بمراكش، فيما كتب الروائي محمد شويحنة في زاوية صدى قناص عن الفنان الراحل صباح فخري (صوتٌ صادحٌ قُدّ من حجارة حلب).

“قنَّاص” وهي مجلة ثقافية إلكترونية تنفتح على أشكال الأدب والفنون في تَمَوُّجها الزمني، تصدر من سلطنة عُمان، وبكادر تحريري مكوّن من كل من الشاعر والمترجم العُماني زاهر السالمي رئيساً للتحرير، والكاتب والصحفي السوري عماد الدين موسى مديراً للتحرير. https://qannaass.com/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى