عُمان في عيدها الثاني والخمسين عُمان في عيدها الثاني والخمسين

لقاء شِعري في الجامعة اللبنانية الأمريكية

برعاية وزارة الثقافة اللبنانية وتحت عنوان (لبنان غيمة العطر والقصيدة)؛ دعت الجامعة اللبنانية الأمريكية في جبيل (LAU) إلى لقاء شِعري بمشاركة كل من الشعراء: مطر البريكي وسيف المذروب (من سلطنة عمان)، نوال الحوار (من سوريا)، فارس حرام (من العراق)، بلال المصري ويسرى بيطار (من لبنان).

يتخلل اللقاء كلمة لمعالي وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى، وأخرى لعميدة الجامعة الدكتورة كاتيا جنيناتي.

وفي هذا الصدد قالت الدكتورة نضال الأميوني التي ستدير اللقاء: “أن هذا اللقاء الشعري يأتي  في إطار مد الجسور الثقافية بين لبنان والبلاد العربية والتأكيد على دور لبنان الرائد والمؤثر في المشهد الثقافي العربي على الرغم من الظروف القاسية التى يمر بها بلدنا الحبيب على كل الأصعدة”.

مؤكّدةً على تمسّكهم في الجامعة اللبنانية الأميركية في جبيل بالدور الريادي التعليمي والثقافي  للمساهمة بالنهوض الوطني.

الشاعر اللبناني بلال المصري اعتبر أنّ مشاركته تأتي في إطار التأكيد على مهام الشعر في التأثير على حياتنا اليومية بالرغم من كل الظروف الصعبة الذي مرّتْ وتمرّ بها لبنان. كما عبر عن سعادته بالشعراء الضيوف القادمين من عدد من البلدان العربية، “ما يجعل المشهد الشِعري والثقافي العربي وحدة ملتحمة بذاتها يغنيها التلاقي على مائدة الشعر المقدسة” بحسب قوله.

وأضاف في حديث خاص لمجلة «قناص» قائلاً: “نشكر معالي وزير الثقافة على احتضانه الكبير لكافة الأنشطة الثقافية في لبنان، كما نشكر الجامعة اللبنانية الأمريكية في جبيل على الدور الريادي الذي تقوم به في هذه الأوقات الصعبة التي تمر بها البلاد، وترسخ من خلال الإعلاء من شأن الشِعر والفن وحرية الكلمة قيمة لبنان، طالما الثقافة المتعددة المشارب تصب جميعها في مجرى محبة لبنان وقيم الإنسانية العالية”.

يُقام اللقاء يوم الجمعة الواقع في 21 أكتوبر الجاري، الساعة 12 ظهراً في قاعة medical auditorium في جبيل.

خاص قناص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى